يوليو 16, 2024
سبق الإخباري - قالت وزارة الصحة في غزة إن غارة جوية إسرائيلية على عيادة طبية في مدينة غزة أسفرت عن استشهاد مدير إدارة الإسعاف والطوارئ في القطاع، في حين قال الجيش الإسرائيلي إن الغارة أسفرت عن مقتل قائد مسلح كبير في حركة حماس.
وقالت وزارة الصحة إن استشهاد هاني الجعفراوي يرفع عدد أفراد الطاقم الطبي الذين قتلوا بنيران إسرائيلية منذ السابع من أكتوبر تشرين الأول إلى 500. وتم اعتقال ما لا يقل عن 300 آخرين حتى الآن.

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان له إن الغارة استهدفت محمد صلاح، الذي قال إنه المسؤول عن تطوير أسلحة حماس.
وجاء في البيان أن صلاح كان جزءا من مشروع لتطوير أسلحة استراتيجية لحماس.
وبعد مرور أكثر من ثمانية أشهر على القتال، فشلت الوساطة الدولية المدعومة من الولايات المتحدة حتى الآن في التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار. وتقول حماس إن أي اتفاق يجب أن ينهي الحرب، بينما تقول إسرائيل إنها لن توافق إلا على وقف مؤقت للقتال حتى يتم القضاء على حماس.


رويترز

About The Author

شارك الخبر